الثلاثاء، 26 مايو 2020

خبراء يحذرون من حيوان جديد ينقل عدوى فيروس كورونا للإنسان

خبراء يحذرون من حيوان جديد ينقل عدوى فيروس كورونا للإنسان


خبراء يحذرون من حيوان جديد ينقل عدوى فيروس كورونا للإنسان



وجهت منذ شهر ديسمبر كل أصابع الإتهام لحيوان الخفاش بكونه الحيوان الذي تسبب في نقل عدوى فيروس كورونا للإنسان ، منذ أول ظهور له في مدينة ووهان الصينية ثم إنتقاله لمختلف بلدان العالم ، الذي تسبب لحد الآن في إصابة أكثر من 5.54 مليون شخص بينما بلغ عدد الوفيات 348 ألف حالة وفاة ، الشيئ الذي أدى إلى أزمة إقتصادية في أغلب دول العالم و شلل على مختلف القطاعات و توقف للأنشطة الحيوية للدول و وضع أكثر من نصف سكان العالم في العزل الصحي.


و لكن أكدت عدة دراسات وتحليلات أن الفيروس انتقل إلى الإنسان ليس فقط من الخفافيش ، بل هناك إمكانية أن يكون البنغول أو ما يعرف بـ "آكل النمل" ، و هو حيوان صغير من الثدييات قد يكون هو الوسيط الذي نقل المرض للإنسان ، و تحتوي رتبة هذا الحيوان على فصيلة واحدة فقط بها 7 أنواع ، وهو بشكل عام حيوان قريب الشبه من اللاضرسيات في النمط المعيشي والشكل ، و موطنه هو منطقة جنوب شرق آسيا و بعض مناطق إفريقيا ، و يوجد خاصة في منطقة جنوب الصحراء الكبرى.

و كانت قد أعلنت وزارة الزراعة الهولندية يوم الإثنين 25 مايو ، أنها اكتشفت ما تعتقد أنها ثاني حالة ينتقل فيها الفيروس التاجي للإنسان بعد مخالطته أحد حيوانات البنغول المصاب ، و قالت وزيرة هولندا " كارولا شوتن "  في رسالة وجهتها للبرلمان أن المعهد الوطني للصحة يعتقد أن خطر إنتقال فيروس كورونا من حيوان البنغول للإنسان خارج المزارع التي تعيش فيها هذه الحيوانات أمر خطير.


و جاء هذا التصريح بعد أن أعلنت الحكومة إكتشاف حالة إصابة عند حيوان البنغول في مزرعة بجنوب البلاد بعدوى فيروس كورونا في السادس و العشرين من شهر أبريل ، الأمر الذي أدى إلى إجراء تحقيق سريع و واسع ، شمل المزارع التي تربى فيها هذا الحيوان المطلوب بكثرة بسبب فرائه المميز ، و في الأسبوع الماضي أكدت السلطات أنها إكتشفت أول حالة مؤكدة لانتقال كوفيد 19 من البنغول للإنسان لازالت البحوث جارية للكشف عن كيفية و سبب إنتقال الفيروس لهذا الحيوان.


إقرأ أيضا :

منظمة الصحة العالمية توجه رسالة هامة للمسلمين أثناء عيد الفطر في ظل فيروس كورونا

0 التعليقات

إرسال تعليق