الجمعة، 15 مايو 2020

الحلقة 22 من مسلسل قيامة عثمان : مفاجأة الرجلان الذي ظهرو لعثمان

الحلقة 22 من مسلسل قيامة عثمان : مفاجأة الرجلان الذي ظهرو لعثمان


الحلقة 22 من مسلسل قيامة عثمان : مفاجأة الرجلان الذي ظهرو لعثمان



إنتهت الحلقة 21 من مسلسل قيامة عثمان بمشهد سقوط عثمان من على حصانه بعد أن فقد قوته تماما و أصبح لا يستطيع التحرك من شدة التعذيب الذي تعرض له من قبل بلغاي ، و القتال الذي خاضه و إصابته بسهم ، و كانت قد ظهر في نهاية الحلقة رجلان ملثمان يرفعان خنجرهما و لكن الإعلان الأول للحلقة 22 كشف أنهم ليسو أعداء عثمان لأنه سيتم نقل عثمان لمكان الشيخ أديب علي ، و لا بد أنهما اللذان سينقلا عثمان للشيخ أديب علي كما أن ملابسهم ليست كملابس المغول.


و هذا يعني أنهم هم الذين سينقذون عثمان ، و النسبة لهويتهم من المستحيل أن يكونو جوكتوغ و بوران لأنهم أصلا لا يعرفون مكان الشيخ أديب ، و هذا يثبت أنهم من تابعي الشيخ أديب علي  و قد يكونو من تابعي أصحاب اللحى البيضاء ، أما بالنسبة لدوندار و عليشار فبينما كانو يستعدون لمداهمة قبيلة الكاي ، جاء غوندوز و بامسي و الغازي عبد الرحمان مع كبار المحاربين لقصر عليشار ، فحسب الإعلان الأول للحلقة 22 لن تحدث معركة بينهم.

لأن الإعلان أظهر جميع من كانو في قصر عليشار لم يصابو بشيئ ، كما أن دوندار و عليشار مازالو لم يتحركو لقبيلة الكاي ، و هذا يعني أن ذهاب غوندوز و رفاقه كان فقط تحدي لعليشار و لن تحدث مواجهة و سيخبروه أنهم قضو على تابعيه الخونة ، و أنهم أفسدو جميع خطتهم داخل قبيلة الكاي و سيهددوهم بالهلاك في حالة الإقتراب من قبيلة الكاي ثم يغادرون المكان و يعودون للقبيلة ، و هذا ما يفسر ظهور جميع محاربي عليشار في قصره في الإعلان الأول للحلقة 22 و لم يصابو بشيئ.


و هذا يعني أن عليشار و دوندار سيتراجعون مؤقتا عن مداهمة قبيلة الكاي بسبب كشف عبد الرحمان للخونة الموجودون في القبيلة و القضاء عليهم وحبس أسيادهم و هم شاهين و الحداد ، و بالنسبة لصفع عليشار لأيجول في الإعلان الأول للحلقة 22 سببه أنهم علمو أن عثمان قد تمكن من الهروب بعد أن يخبرهم القائد بوكي بذلك ، لذلك ستسخر أيجول  من عليشار و تقول له أنك لم تتمكن من الحفاظ عليه و هرب من يدك لذلك مع هذه الإهانة و الغضب بعد أن سمع خبر هروب عثمان سيقوم عليشار بصفع أيجول.


إقرأ أيضا :

الحلقة 21 من مسلسل قيامة عثمان مترجمة شاشة كاملة و بجودة عالية

0 التعليقات

إرسال تعليق