الأحد، 10 مايو 2020

الحلقة 21 من مسلسل قيامة عثمان : مفاجأة عثمان و حقيقة غدر أيجول

الحلقة 21 من مسلسل قيامة عثمان : مفاجأة عثمان و حقيقة غدر أيجول


الحلقة 21 من مسلسل قيامة عثمان : مفاجأة عثمان و حقيقة غدر أيجول



أصبح الجميع يتحدث مؤخرا عن خيانة أيجول التي صدمت أغلب المشاهدين حتى أنهم ضنو أن أيجول لم تخن عثمان و أن كل ما حدث كان إتفاقا مع عثمان ضمن خطته ، و لكن للأسف هذا غير منطقي ، لأن عثمان ظهر في الحلقة 20 من مسلسل قيامة عثمان وهو مصدوم و تفاجئ من الهجوم عليه الذي كان من الممكن أن يموت فيه ، كما أن عثمان أراد أن يأتي عليشار وحده.


لكي يسمع دوندار الجدال بين عثمان و عليشار و هذا ما خطط له عثمان ، و لكن في الحلقة 20 كان دوندار فاقدا للوعي كما أنه كان ظاهرا أمام عليشار لذلك من المستحيل أن يعترف عليشار حتى و أن أجبره عثمان على ذلك و هذا يعني أن عثمان لم يخطط لهذا و أنها لم تكن خطة بل خيانة من أيجول ، كذلك مشهد أيجول في قصر عليشار أكد خيانتها حيث كانت تذرف الدموع حزنا على خيانتها لعثمان.


و أصبحت تريد موته خاصة بعد أن قال لها أن بالا في قلبه ، فكل هذه الأسباب تؤكد خيانة أيجول ، و للأسف غباء عثمان في الثقة المطلقة في أيجول تسبب له في هذا الفخ الذي سيصعب عليه الخروج منه ، و من الممكن أن هذا الخطأ الذي فعله عثمان في الثقة بأيجول قد يدمر قبيلة الكاي و ينهي حلمه و حلم والده أرطغرل في تأسيس دولة إسلامية تكون نصرة للمظلومين.

حيث كان عليه أن يضع إمكانية خيانة أيجول في حسبانه لأنها في النهاية تربية دوندار و زهرة ، كما أن ما قاله عثمان بأن تقوله أيجول لعليشار ليس كلاما مقنعا ، فإذا قالت أيجول لعليشار أن أباها دوندار مختبئ في مكان ما و يريد أن يأتي عليشار له وحده ليقول له كلاما مهما ، بالطبع هذا الكلام لن بصدقه عليشار الخبيث ، و بذلك يكون عثمان قد وقع في العديد من الأخطاء.


و لكن هدف المؤلف محمد بوزداغ هو أن يبين محاولات عثمان العديدة حتى يكشف لعمه دوندار الحقيقة و أنه لم يقتل باتور ، و يريد المؤلف أن يبين أيضا فشل كل هذه المحاولات و خيانة دوندار و أبناءه تمهيدا للحقيقة التاريخية وهي قتل عثمان لعمه دوندار بعد خيانته المتكررة للقبيلة.


و ستكون القشة التي ستقسم ظهر البعير و التي ستكون سبب في قتل عثمان لدوندار دون شفقة هي إنقلاب دوندار على سيادة غوندوز من خلال مداهمة القبيلة بالقوة مثلما فعل أخو سليمان شاه ، و ستكون المداهمة ليلة زواج أيجول بعليشار و من الممكن أن نرى الجيش الذي تحدث عنه بلغاي الذي سيرسله غيخاتو لمداهمة قبيلة الكاي في الحلقة 21 من مسلسل المؤسس عثمان ، و لكن سينجو عثمان في النهاية إما بحيله و قوته أو بدعم من محاربيه أو بلغاي.


إقرأ أيضا :

الحلقة 21 من مسلسل قيامة عثمان : خيانة أيجول و الشخص الذي سينقذ عثمان

0 التعليقات

إرسال تعليق