الخميس، 14 مايو 2020

علماء يكشفون عن عامل خطير ينتقل من خلاله فيروس كورونا للجسم

علماء يكشفون عن عامل خطير ينتقل من خلاله فيروس كورونا للجسم


علماء يكشفون عن عامل خطير ينتقل من خلاله فيروس كورونا للجسم



كشف علماء أمريكيون لوكالات أنباء عالمية أن هناك أعراض  جديدة تم إكتشافها تشير إلى الإصابة بعدوى فيروس كورونا ، و يتمثل بفقدان حاسة الشم و عدم القدرة على تمييز الروائح مهما كانت قوية أو كريهة ، وقالوا في دراسة نشرتها وكالة رويترز للأنباء أنهم بعد إجراء التجارب على الفئران ، وجدو  أن العدوى تدخل الجسم بمساعدة البروتينات التي تساهم في التعرف على الروائح ، والتي يتم إنتاجها في تجويف الأنف.


و تكون هذه البروتينات موجودة عادة لدى الأشخاص الأكبر في السن مقارنة بالشباب ، و إعتبر باحثون أن نتيجة هذه الدراسة التي قام بها علماء أمريكيون أثبتت و فسرت سبب كون كبار السن أكثر عرضة للإصابة بفيروس كوفيد 19 ، و قد أكد العلماء على ضرورة تغطية الأنف بالقناع الواقي وحجبه لأنه أهم من تغطية أو حجب أي عضو آخر في الجسم ، لذلك لا بد من تغطيته و حمايته حتى لا يتسلل الفيروس من خلاله للجسم.

و يشار إلى أن عدد مصابي فيروس كورونا مازال يعرف إرتفاعا ، إذ بلغ عدد المصابين في العالم لحد الآن نحو 4.41 مليون حالة إصابة ، بينما بلغ عدد ضحايا الفيروس 301 ألف حالة وفاة  و 1.58 مليون حالة شفاء ، و تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية الأكثر تسجيلا لحالات الإصابة في العالم ، إذ سجلت 1.44 مليون حالة إصابة و أكثر من 86 ألف حالة وفاة بينما سجلت 249 ألف حالة شفاء.


و كان أول ظهور  للفيروس في شهر ديسمبر في مدينة ووهان الصينية بعد أن ظهر في إحدى أسواق الحيوانات في مدينة ووهان ، و لا يزال الأطباء و العلماء في كامل أنحاء العالم يعملون بجد من أجل إيجاد لقاح يقضي على وباء كورونا ، و لكن لحد الآن أفضل لقاح للفيروس هو حقن المصابين بالفيروس ببلازما دم المتعافين من أجل تقوية مناعة الجسم على مقاومة الفيروس إلى حين إختراع اللقاح الذي سيقضي عليه نهائيا.


إقرأ أيضا :

تفاصيل الفاجعة التي هزت مصر ... شاب مصري يستخف بكورونا و النهاية كانت صادمة

0 التعليقات

إرسال تعليق