الأربعاء، 13 مايو 2020

اللاعب المصري عمرو وردة يكشف عن السبب الحقيقي وراء طرده من نادي لاريسا اليوناني

اللاعب المصري عمرو وردة يكشف عن السبب الحقيقي وراء طرده من نادي لاريسا اليوناني


اللاعب المصري عمرو وردة يكشف عن السبب الحقيقي وراء طرده من نادي لاريسا اليوناني



كشف الاعب الدولي المصري عمرو وردة في تصريح له في وسائل إعلام مصرية عن  السبب الحقيقي وراء فسخ نادي لاريسا اليوناني لكرة القدم عقده معه قبل أن تنتهي فترة إعارته إليه ، و أكد أنه لم يفعل أي شيء ، و أن رئيس نادي لاريسا تشاجر مع رئيس باوك الذي أعار عمرو وردة للنادي اليوناني فقرر فسخ عقده حسب قوله ، و يشار إلى أن عمرو تعرض أيضا لموقف مشابه في كأس أمم إفريقيا 2019 و كاد أن يطرد من معسكر تدريب منتخب مصر بعد أن تورط في قضية تحرش.


ونفى عمرو هذه المرة أنه قام بالتحرش و قال : " كيف يقول رئيس نادي  لاريسا أنني مثل مارادونا و بعد أدائي المميز في صفوف النادي يقوم بفسخ عقدي" ، و أضاف أن هذا القرار الذي إتخذه رئيس نادي لاريسا جاء كرد على رئيس نادي باوك اليوناني الذي أعار الاعب المصري لنادي لاريسا خاصة و أن فترة الإعارة أوشكت على النهاية ، و كان قد نشر نادي لاريسا اليوناني يوم أمس الثلاثاء 12 مايو بيانا يفسر سبب طرده.

و جاء في البلاغ الذي نشر على الموقع الرسمي للنادي اليوناني أن مالك نادي لاريسا " ألكسيس كوجياس " إتخذ قرار طرد عمرو من صفوف الفريق بسبب إرتكاب اللاعب المصري لمخالفات تأديبية خطيرة ، و لكن لم يكشف البيان عن طبيعة هذه المخالفات الخطيرة ، و كان قد إنضم الاعب المصري لصفوف نادي لاريسا خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية قادما من نادي باوك على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد.


و يجدر الإشارة إلى أن أول قضية تحرش قام بها عمرو وردة كانت في يناير من عام 2013 في تونس ، حيث تم إتهام وردة بإقتحام إحدى غرف فندق معسكر منتخب الشباب و تعدى على فتاة فرنسية ، فقامت بإستدعاء الأمن وتدخل مسؤولو البعثة لإنقاذ الموقف ، وتم ترحيله من تونس بعد هذه الفضيحة التي قام بها عندما قرر رئيس بعثة المنتخب  و المدير الفنى ترحيل اللاعب إلى القاهرة.


إقرأ أيضا :

صحيفة ماركا الإسبانية تكشف السبب وراء عدم مغادرة ميسي نادي برشلونة

0 التعليقات

إرسال تعليق