الاثنين، 20 أبريل 2020

دولة مسلمة تسمح للمسلمين بالصلاة في المساجد رغم تفشي فيروس كورونا

دولة مسلمة تسمح للمسلمين بالصلاة في المساجد رغم تفشي فيروس كورونا

دولة مسلمة تسمح للمسلمين بالصلاة في المساجد رغم تفشي فيروس كورونا



تسبب فيروس كورونا الذي أودى لحد الآن بحياة أكثر من 168 ألف شخص حول العالم ، في تعليق مختلف الأنشطة منها الأنشطة الدينية ، فالمساجد في كل الدول الإسلامية تم إغلاقها و أعلنت العديد من الدول المسلمة أنه حتى في شهر رمضان لن تفتح المساجد لصلاة التراويح خوفا من تفشي فيروس كورونا.


و لكن توجد دولة مسلمة واحدة ستسمح للمسلمين بالصلاة في المساجد في شهر رمضان وهو جمهورية باكستان الإسلامية ، حيث قررت السلطات الباكستانية رفع القيود عن صلاة الجماعة في المساجد خلال شهر رمضان المبارك ، وذلك بعد أن منعت الصلاة في المساجد كإجراء لمواجهة فيروس كوفيد 19.


وقال الرئيس الباكستاني "عارف علوي" أن صلوات الجماعة ستقام بالمساجد في شهر رمضان  ، و لكن سيتم اتخاذ إجراءات وقائية من أجل منع تفشي فيروس كورونا المستجد،  مثل إرتداء الأقنعة في المساجد ، و ستتواجد الشرطة  في المساجد لضمان التباعد الإجتماعي.

وأضاف الرئيس الباكستاني في لقاء صحفي أن السلطات الباكستانية ستتراجع عن قرار السماح بالصلاة في المساجد في حالة إذا لم يتم إحترام هذه الإجراءات أو في حالة إرتفاع عدد الحالات بشكل كبير.


و يشار إلى أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في باكستان  بلغ لحد الآن 8418 حالة إصابة ، بينما وصل عدد ضحايا الوباء إلى 176 حالة وفاة ، في حين تم الإعلان عن شفاء 1970 شخص من الفيروس.


و تعتبر دولة باكستان التي تقع في جنوب أسيا خامس دولة من حيث عدد السكان ، حيث تضم حوالي 205 مليون نسمة ، وهي الدولة 33 في العالم من حيث المساحة ، حيث تبلغ مساحتها 881،913 كلم مربع.


و بعد بداية إنتشار فيروس كورونا في باكستان ، قامت السلطات بإتخاذ إجراءات صارمة من أجل منع إنتشار  الفيروس ، حيث تم إغلاق الجامعات و المدارس و إغلاق الحدود و تعليق جميع الرحلات و فرض حظر تجوال ووضع عقوبات لكل من يخالف الإجراءات الوقائية للحد من تفشي الفيروس.


إقرأ أيضا :

لماذا نسبة الإصابة بفيروس كورونا عند العرب أقل بكثير مقارنة بالغرب ؟؟ معلومة ستعرفها لأول مرة

0 التعليقات

إرسال تعليق