الاثنين، 13 أبريل 2020

القيمة السوقية للنجم المصري محمد صلاح تتراجع بنسبة 20%

القيمة السوقية للنجم المصري محمد صلاح تتراجع بنسبة 20%



القيمة السوقية للنجم المصري محمد صلاح تتراجع بنسبة 20%



تسبب فيروس كورونا (كوفيد19) ، في إنخفاض القيمة السوقية لأغلب نجوم كرة القدم في ظل تفشي الفيروس في كل دول العالم ، مما أدى إلى توقف أغلبية دوريات كرة القدم مثل الدوريات الأوروبية و دوري كأس أبطال إفريقيا.


و حسب دراسة نشرتها وكالات أنباء عالمية حول تحديد  القيمة السوقية لنجوم كرة القدم بعد توقف الدوريات نتيجة تفشي فيروس كورونا ، تراجعت القيمة السوقية للنجم المصري محمد صلاح مهاجم نادي ليفربول الأنجليزي و منتخب مصر لكرة القدم.


من 150 مليون يورو إلى 120 مليون يورو (إنخفاض ب30 مليون يورو) أي تراجعت قيمته السوقية بنسبة 20% ، و يحتل محمد صلاح المرتبة الرابعة في قائمة أغلى اللاعبين في العالم في الوقت الحالي.


و يأتي في المرتبة الأولى من حيث أغلى اللاعبين في العالم اللاعب الفرنسي كيليان مبابي البالغ من العمر 22 سنة ، نجم نادي باريس سان جيرمان و لاعب منتخب فرنسا ، و قد تراجعت قيمته السوقية هو أيضا من 200 مليون يورو إلى 180 مليون يورو أي إنخفاض بنسبة 10%.

أما في المرتبة الثانية في قائمة أغلى لاعبي كرة القدم ، يأتي اللاعب البرازيلي نيمار (28 سنة) لاعب فريق باريس سان جيرمان و لاعب منتخب البرازيل ، و ترجعت قيمته السوقية بنسبة 20% من 160 مليون يورو إلى 128 مليون يورو.


و كذلك الأمر بالنسبة للأنجليزي ستيرلينغ و السنغالي ساديو ماني و دي بروين البلجيكي و الأنجليزي هاري كين ، تراجعت قيمتهم السوقية بنسبة 20%.


حتى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب فريق برشلونة الإسباني لم يسلم من ذلك ، حيث تراجعت قيمته السوقية هو أيضا بسبب فيروس كورونا بنسبة 20% من 180 مليون يورو إلى 112 مليون يورو ، و يعتبر ميسي حاليا هو تاسع أغلى لاعب في العالم.


و تكبدت جميع الأندية في العالم و منها الأندية الأوروبية خسائر مالية كبيرة ، بعد أن فقدت عائدات حقوق البث التليفزيوني ، وقيمة بيع تذاكر المباريات ، مما تسبب في إعلان أغلب الأندية التخفيض في أجور لاعبيها.


إقرأ أيضا :

الإتحاد الدولي لكرة القدم يعلن عن تعديلات جديدة في قانون كرة القدم بداية من يوليو

0 التعليقات

إرسال تعليق