الأربعاء، 1 أبريل 2020

كريستيانو رونالدو قد يغادر نادي يوفنتوس لهذا السبب

كريستيانو رونالدو قد يغادر نادي يوفنتوس لهذا السبب



كريستيانو رونالدو قد يغادر نادي يوفنتوس لهذا السبب



بالرغم من أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم نادي ريال مدريد سابقا و نجم يوفنتوس الإيطالي حاليا ، قد وافق على خفض راتبه في ظل الأزمة التي يعيشها النادي و إيطاليا خاصة ، بسبب تفشي فيروس كورونا.


و كان قد وافق رونالدو على تخفيض راتبه لمدة 4 أشهر لمساعدة النادي في ظل هذه الأزمة ، بجانب زملائه في الفريق و مدرب النادي الذين وافقو أيضا على خفض راتبهم مما يوفر 90 مليون يورو  للنادي.


لكن إستمرار هذه الأزمة و توقف النشاط الرياضي في إيطاليا في ظل الكارثة التي تعيشها ، قد يهدد مستقبل رونالدو مع النادي ، الذي قد يعجز عن تسديد راتبه الضخم بسبب الأزمة المالية التي يعيشها النادي.


و قالت وسائل إعلام في إيطاليا أن إدارة النادي تفكر في خطة من أجل الحفاظ على تماسك الفريق ، و تبحث عن حلول لمجابهة الأزمة المالية التي تعيشها في ظل تفشي وباء كوفيد19.


و ذكرت أن الراتب المرتفع لكريستيانو رونالدو ، النجم الذي فاز بالكرة الذهبية 5 مرات ، يمثل حمل ثقيل على ميزانية النادي.


حيث يقدر راتب رونالدو ب 31 مليون يورو في السنة أي يحصل على  2.6 مليون يورو شهريا ، وهو قد يعجز نادي السيدة العجوز على دفعه في ظل الأزمة التي يعيشها النادي.


هناك 3 سيناريوهات من المحتمل أن تحدث حول مستقبل رونالدو ، فمن الممكن أن ينتقل لنادي آخر مقابل 70 مليون يورو على الأقل.


و لكن هذا صعب حاليا ، لأن جميع الأندية تعاني من نفس المشكلة بسبب فيروس كورونا و لكن يبقى هذا السيناريو ممكن إن إستمر فيروس كورونا في إيطاليا لمدة طويلة.


السيناريو الثاني هو أن يستمر رونالدو مع نادي يوفنتوس حتى ينتهي عقده عام 2022.


أما السيناريو الثالث هو أن يقوم رونالدو بتجديد عقده لموسم آخر  ، و لكن السيناريو الثاني و الثالث يبقى ممكن في حالة إنتهاء أزمة كورونا في أسرع وقت ممكن و عدم تأثيره بشكل كبير على ميزانية النادي.


فإن بقي هذا الوباء لمدة أطول من الممكن حدوث السيناريو الأول و هو مغادرته للنادي.


إقرأ أيضا :

فيروس كورونا يهدد نادي برشلونة بخسارة أكثر من 150 مليون دولار و ميسي يصدر هذا البيان العاجل

0 التعليقات

إرسال تعليق