الثلاثاء، 24 مارس 2020

تركيا تحارب فيروس كورونا بإستعمال هذا السلاح السري

تركيا تحارب فيروس كورونا بإستعمال هذا السلاح السري



تركيا تحارب فيروس كورونا بإستعمال هذا السلاح السري



في تركيا يعتبر رش اليدين بماء الكولونيا عادة شائعة بعد زيارة الحلاق أو بعد تناول وجبة في مطعم ، أو حتى عند الذهاب في رحلة .


حيث ينظر عليه على أنه رمز للضيافة ، فضلا على أنه يساعد على نظافة اليدين .


خاصة بعد ظهور فيروس كورونا ، أصبحت الكولونيا التركية توجد تقريبا في كل منزل ، و تشهد تركيا طلبا غير مسبق على ماء كولونيا كسلاح لمحاربة فيروس كورونا الجديد .


حيث يعتبر العديد من الأتراك أن ماء الكولونيا الذي يحتوي على نسبة عالية من الكحول ( يحتوي على نسبة 70 % من الكحول )  ، أنه فعال على الحفاظ على نظافة اليدين و الوجه ، و بالتالي تجنب خطر الإصابة بفيروس كورونا COVID19 .


ففي إسطنبول يمكنك رؤية صفوف طويلة أمام المتاجر التي تبيع ماء كولونيا ، من كثرة الطلب عليه ، وضعت المتاجر و الصيدليات لافتات مكتوب عليها أن الكولونيا تم بيعها .


عادة ما تشاهد الناس في إسطنبول يرشون  في أيديهم ماء كولونيا في الشارع خاصة بعد إعلان تركيا أول حالة إصابة بفيروس كورونا في أول شهر مارس .


في حين يقدم سائقي سيارات الأجرة لحرفائهم جرعة من ماء كولونيا كخطوة للوقاية من الفيروس .


كما أفادت وسائل إعلام تركية ، أن هناك جمعية تقدم الغذاء و توزع ماء كولونيا مجانا لكبار السن في شمال غرب تركيا.


و قالت الشركة الرائدة في صناعة ماء كولونيا أنها تلقت مؤخرا عشرات ألاف الطلبات في الأسابيع الأخيرة، خاصة بعد أن حث وزير الصحة الأتراك ، بإستخدام هذا السائل كمطهر لليدين ضد الفيروس .


فالطلب على هذا السائل كبير جدا ، لدرجة أن السوق السوداء وصلت حتى لكولونيا و مطهرات اليد ، حيث داهمت شرطة إسطنبول مؤخرا مصنعا لمصادرة منتوجات تم صنعها بشكل غير صحي .


كما أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، عن مجموعة من الإجراءات ، و قال أن أقنعة الوجه و ماء الكولونيا سيتم توزيعهم مجانا على الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عام فأكثر.


و يشار إلى أن تركيا سجلت إلى حد الآن 37 حالة وفاة بفيروس كورونا ، إضافة إلى 1529 حالة إصابة.


إقرأ أيضا :

رويترز : إحتمالية إرتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في إيطاليا ل 10 أضعاف .

0 التعليقات

إرسال تعليق